إن فقدان رفيق السلاح وشريك الكفاح إبان مرحلة الانتفاضة الإسلامية، وزميلي المقرب طوال سنوات متمادية في عهد الجمهورية الإسلامية، والذي تعود تجربة التعاون والألفة معه لتسع وخمسين سنة مضت لهو أمرٌ في غاية الصعوبة والإيلام. فقرة من نداء تعزية الإمام الخامنئي بمناسبة رحيل حجة الاسلام والمسلمين هاشمي رفسنجاني؛ 8/1/2017