نحن لا نشعر بالعار من "التتلمذ" بل نشعر بالعار إذا بقينا تلامذة حتى الأبد