الإمام الخامنئي لدى لقائه بالعمال

نحن سنُصدّر القدر الذي نشاؤه من النفط

#الأخوة الإسلامية

الوحدة تمثل الدرجة الأولى من الأولوية بالنسبة للعالم الإسلامي

 إذا كنا مع بعضنا وكانت قلوب البلدان والشعوب الإسلامية - من سنة وشيعة ومختلف فرق التسنن والتشيع - نقية بعضها اتجاه بعض، ولا تحمل سوء ظن وسوء نية بعضها لبعض، ولا يهين بعضهم بعضاً، لاحظوا أيّ حدث سيقع في العالم، وأية عزة ستحصل للإسلام!
 


اصدار العدد السادس عشر من نشرة خط حزب الله

صدر عن موقع KHAMENEI.IR الإعلامي العدد السادس عشر من نشرة خط حزب الله حيث حمل قسم كلمتنا لهذا العدد عنوان "زيارة الانتصار" والذي تضمّن تحليلاً لرسائل اللقاء التاريخي الذي جمع الرئيس السوري بالإمام الخامنئي كما تم التطرّق في هذا العدد ضمن فقرة نهج المقاومة إلى جوانب وأبعاد بيان الخطوة الثانية للثورة الإسلامية الذي وجّهه الإمام الخامنئي للشباب ووردت أيضاً مواضيع عدّة تناولت أهميّة شهري رجب وشعبان وشرح فضائل الإمام علي (عليه السلام).

سنفرض الضغوط على أوروبا؛ نشدّد على التواصل مع جيران وحلفاء إيران القدماء

في أجواء ذكرى عيد المبعث النبوي الشريف، التقى صباح يوم الأربعاء (3/4/2019) عدد من مسؤولي النظام وسفراء البلدان الإسلامية بالإمام الخامنئي. على هامش هذا اللقاء أجرى موقع KHAMENEI.IR الإعلامي حواراً مقتضباً مع وزير خارجيّة الجمهورية الإسلامية في إيران الدكتور محمد جواد ظريف أجاب فيه على سؤال حول كلمة قائد الثورة الإسلامية بمناسبة حلول العام الهجري الشمسي الجديد التي أشار فيها سماحته إلى سلوك الأروبيين في التعامل مع الاتفاق النووي. 


الإمام الخامنئي: قلت بأنني أريد أن أكون قهوجيّ الإمام الخميني

قال الرفاق : ليس الوقتُ وقت مزاح الآن. أجبتهم: لست أمزح، أتحدّث بمنتهى الجديّة؛ بيت الإمام الخميني يحتاج إلى قهوجي، وأنا سأكون ذاك الشخص.

إنّ مع الصبر نصرا

جاء الكتاب ثمرةً لحوارات عفوية تم تسجيلها أثناء جلسات كان يقيمها القائد –قبل عقدين من الزمن- على نحو أسبوعي ويتناول فيها مواضيع مختلفة باللغة العربية، كان يعود خلالها في بعض كلامه إلى مشاهد من فترة النهضة وذكريات السجون والمنفى.

س: ما هو حكم السقوط بالوجه على الأرض أمام المزارات المقدسة للأئمة، حيث إنّ بعض الناس يقومون بتعفير وجوههم وصدورهم على الأرض وخدشها الى أن تسيل منها الدماء، ثم يدخلون حرم الأئمة بهذه الحال؟

ج: لا يوجد وجه شرعي لمثل هذه التصرفات البعيدة عن إظهار الحزن والعزاء التقليدي والولاء للأئمة، بل لا تجوز فيما لو أدت إلى ضرر بدني معتنى به، أو إلى وهن المذهب في نظر الناس.