مكة المكرمة ...القدس الشريف ...طهران ...
2017/05/27 (طهران) الموافق 1438/09/01 ه
#الأخوة الإسلامية

الوحدة تمثل الدرجة الأولى من الأولوية بالنسبة للعالم الإسلامي

 إذا كنا مع بعضنا وكانت قلوب البلدان والشعوب الإسلامية - من سنة وشيعة ومختلف فرق التسنن والتشيع - نقية بعضها اتجاه بعض، ولا تحمل سوء ظن وسوء نية بعضها لبعض، ولا يهين بعضهم بعضاً، لاحظوا أيّ حدث سيقع في العالم، وأية عزة ستحصل للإسلام!
 


انتصارات حزب الله المستمرة جزء من المواجهة ضد الكيان الإسرائيلي

2017/05/27

في مقابلة خاصة مع الصحفية مروة عثمان من بيروت، يستذكر الشيخ نعيم قاسم نائب الأمين العام لحزب الله في لبنان، يوم 25 أيار 2000 يوم المقاومة والتحرير في لبنان، ويعلّق الشيخ قاسم على موقف الكيان الإسرائيلي من هزيمة عام 2006 قائلاً: "إن حزب الله اليوم في أفضل حال من الإعداد للمواجهة فيما لو قررت إسرائيل ذلك وكذلك لدى المقاومة الإمكانات والأفراد والمقدمات اللازمة لأي حالة دفاعية يتطلبها لبنان رغم الانشغال الذي حصل في سوريا."

بالتزامن مع عيد الأم

ماذا قال الإمام الخامنئي في وصف والدته؟

يقول الإمام الخامنئي متحدثاً عن طفولته: "عندما كنّا أطفالاً، كنّا نجلس جميعاً وكانت أمي تتلو القرآن؛ كانت تتلوه بصوتٍ عذبٍ وجميلٍ للغاية. كنّا نجتمعُ نحنُ الأطفال حولها وكانت تتلو لنا الآيات التي تتحدّثُ حول حياة الأنبياء". 

السيادة الشعبية الدينية

في هذا الكتاب يتم تسليط الضوء على مصطلح السيادة الشعبيّة الدينيّة الذي أطلقه الإمام الخامنئي وقد انطلقت هذه التسمية من فقه ولاية الفقيه الذي امتزج بالتجربة القانونيّة والإداريّة لمسار سياسيّ وتشريعيّ خيض في الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة. 

تتم في هذا الكتاب إثارة أطروحة السيادة الشعبيّة الدينيّة أمام القارىء العربيّ ليتاح له فرصة التعرّف إليها، كما يتمّ تقديمها للباحثين العرب كمساهمة في تنضيج النقاشات الفكريّة-السياسيّة العاملة على وضع معالم طريق بناء مجتمعاتنا العربيّة والإسلاميّة.

_ ما هو رأي سماحتكم في ما يطرح في بعض وسائل الإعلام من فضائيّات وإنترنت من إهانة صريحة وتحقير بكلمات بذيئة ومسيئة لزوج الرّسول(صلّى الله عليه وآله) واتهامها بما يخلّ بالشرف والكرامة لأزواج النبي(صلّى الله عليه وآله وسلّم)؟ ولا يخفى عليكم ما سببته هذه الاثارات المسيئة من اضطراب وسط المجتمع الاسلامي وخلق حالة من التوتّر النفسي بين المسلمين من أتباع مدرسة أهل البيت(عليهم السلام) وسائر المسلمين من المذاهب الإسلامية.

_ يحرم النيل من رموز إخواننا السنة فضلاً عن اتهام زوج النبي (صلى الله عليه وآله) بما يخل بشرفها بل هذا الأمر ممتنع على نساء الأنبياء وخصوصاً سيدهم الرسول الأعظم(صلّى الله عليه وآله).